المستقبل الزاهي للحياة في المكتب

نظام إضاءة LED يغيّر بيئة العمل.

كل فرد منا يريد أن يشعر بالإلهام في العمل وأن يحارب فقدان النشاط في منتصف بعد الظهر ويعثر على طرق ذكية للعمل على مشاريع معقدة بشكل خاص. يوفر نظام إضاءة LED الذكية التكاليف ويقلّل من الضرر الذي تتعرض له البيئة كون مصابيح LED تتطلب كمية أقل من الطاقة لتعمل.

بعد تركيب أحد أنظمة إضاءة LED المتطورة من Philips، لاحظت شركة AkzoNobel وهي أكبر شركة طلاء ودهانات في العالم ومقرها في شانغهاي، بعض التغيرات الاستثنائية داخل المكتب. بدأ الناس يتفاعلون فيما بينهم بطريقة أكثر إيجابية.

تساعد الإضاءة من Philips في خلق بيئة عمل مثالية لموظفينا".

 

لين ليانجكوي

الرئيس، AkzoNobel الصين

في الواقع، بما أن بيئة المكتب، إلى جانب المنزل، هي أهم مكان نسكن فيه، فهي بالتالي بحاجة إلى إضاءة مبتكرة مصممة للعمل بشكل متناغم مع عقلنا وجسمنا على حد سواء. وهذا بالضبط ما تقدمه مصابيح LED من Philips: آلاف الألوان المختلفة ووحدات تحكّم معقدة ومخصصة لإنشاء بيئة عمل مثالية تكون لافتة من حيث الشكل. ونظرًا إلى أن مصابيح LED مصممة لاستخدام طاقة أقل، وبالتالي التأثير بشكل أقل على البيئة، فإن موثوقية الاستدامة التي تقدمها لا تشوبها شائبة.

ما هي النسبة التي تستهلكها المباني من طاقة العالم؟

تسجل المباني نسبة ‎32% من مجموع الاستهلاك النهائي للطاقة على الصعيد العالمي. وتسجل أيضًا نسبة ‎40% تقريبًا من حيث استهلاك الطاقة الأولية في معظم دول الوكالة الدولية للطاقة. Citation: International Energy Agency - Energy efficiency FAQs