تسليح المريض بمزيد من القوة

الإصغاء إلى المرضى وإلى احتياجاتهم.

في شركة Philips، تبدأ مسيرتنا مع الناس عبر الإصغاء إليهم وفهم احتياجاتهم. وهذا يعني أن منتجات Philips التي تقدمها ليست مفيدة فحسب، بل هي أيضًا تثري حياة الأشخاص. يمكن لهذا النوع من المقاربة أن يساعد المستشفيات في جني أرباح هائلة.

تهدف المقاربة المبتكرة في مجال الرعاية الصحية إلى إدخال المرضى والأطباء وموفري التكنولوجيا في شراكة خلاّقة. يمكن لابتكاراتنا أن تحدث فرقًا حقيقيًا في تحسين حياة الناس. إن أحد الأسئلة الرئيسية التي تم طرحها من قبل الحكومة والمساهمين هو: كيف يمكن خلق بيئة أفضل للمرضى؟

يتطلب منا توفير الرعاية أن نكون مبتكرين، وأن نفكر بطريقة مختلفة. توفر الشراكة التي تجمعنا الآن مع شركة Philips نتائج أفضل لمرضانا".

 

دكتور ريكاردو أزيز

رئيس جامعة جورجيا ريجنتس والرئيس التنفيذي في مركز جورجيا ريجنتس الطبي.

تبدأ الخطوة الأولى من مسيرة تحسين رعاية المرضى في طرح السؤال على المريض نفسه. وهذا بالضبط ما يفعله النظام الصحي في مركز جورجيا ريجنتس في أوغوستا جورجيا، بالتعاون مع شركة Philips التي تزوّد المركز بأجهزة التصوير بالأشعة والإضاءة والخدمات الاستشارية لتمكين تطوير العملية بكفاءة. على سبيل المثال، تعمل إحدى مرضى سرطان الثدي كمستشارة مرضى في سياق تعاون يهدف إلى تخصيص رعاية المرضى وإعطائها معنى جديد. يشير المسؤولون في المستشفى إلى أن ذلك يساعدهم في تقديم خدمات عالية الجودة وإتمام العمل بشكل أسرع وخفض التكاليف. من هنا، فإن هذا الاتجاه المتحوّل نحو رعاية أكثر ارتكازًا على المرضى في قطاع الرعاية الصحية هو حالة مربحة لكل الأطراف. ويسمح أيضًا للمرضى بأن يكون لهم تأثيرًا استباقيًا على نظام الرعاية الصحية، ما يؤدي إلى تحسين طريقة العلاج والرعاية.

شراكة مثمرة

 

ترك ديفيد هفنر، الرئيس التنفيذي السابق في مركز جورجيا ريجنتس الطبي ونائب الرئيس التنفيذي للشؤون السريرية، تأثيرًا لا يُستهان به. اضغط هنا لمعرفة ما الذي حققه بالتعاون مع Philips. 

يعتقد 86% من المدراء التنفيذيين لشركات الرعاية الصحية أنه يمكن للتكنولوجيا تغيير المستشفيات في خلال السنوات الخمس القادمة

صحيح. ومع ذلك، باشرت 25% من المستشفيات فقط بإجراء تغييرات، أو نفّذتها بالفعل لجعل منشآتها أكثر ابتكارًا.