الإسراع في ابتكارات الرعاية الصحية

ترتكز معظم أفكار Philips حول المنتجات في مجال الرعاية الصحية على حلول التكنولوجيا التي توفر تشخيصًا سريعًا ونهائيًا. وذلك ليس فقط لأن تلك الاستراتيجية تساعد في إنقاذ للأرواح، بل لأنها تساعد أيضًا في الحد من تكاليف الاستشفاء وإتاحة الوقت للأطباء لرؤية المزيد من المرضى وإنشاء كفاءات في الرعاية الصحية يتم منحها إلى المرضى لمساعدتهم على التمتّع بحياة أفضل.

بينما يواصل السكان في مختلف أنحاء العالم التقدم في العمر، يصبح هذا السعي نحو الكفاءة أكثر أهمية، جزئيًا بسبب ارتفاع معدل الأمراض المزمنة وأيضًا لأن نماذج الأعمال الجديدة تتطلب استراتيجيات ابتكار شمولية تركّز على المريض والتكاليف. 
ويضيف الاتجاه الحتمي للتحضّر إلى مشاكل الصحة، عبر جذب الناس إلى أنماط حياة أكثر استقرارًا وعادات غير صحية تؤدي في الغالب إلى أمراض غير معدية مثل مرض السكري. وبسبب عدم وجود عدد كافٍ من مقدمي الرعاية لدعم هذا العدد المتزايد من المرضى في العالم، يصبح تزويد السوق بتقنيات الرعاية الصحية بسرعة أمرًا ضروريًا لمستقبلنا. في هذا العصر الرقمي، لم يعد تطوير المنتج بحاجة إلى اتباع مسار ذي اتجاه واحد بعد الآن.

إن التعاون الفعال أمر ضروري لإنشاء أقصر الطرق للوصول إلى الرعاية الأكثر ملائمة".

 

Leveraging key intersections to accelerate healthcare innovation, WSJ, 2013

بدلاً من ذلك، يمكن إحضار الابتكارات الرائدة وتقنيات الرعاية الصحية إلى السوق بطريقة أسرع لمصلحة المرضى، ما يؤدي إلى خفض تكاليف تقديم الرعاية الصحية. ولتحقيق هذه الغاية، تجد Philips أن هناك أربعة "تقاطعات" حيث تتداخل المجالات والكفاءات وتمكّن الابتكار، وتساعد المستشفيات على الإدارة الذاتية بكفاءة وخفض التكاليف بحيث تتم إعادة استثمار الأموال في الخدمات الرئيسية.
أولاً، هناك التقاطع الذي يتلاقى فيه الطب والعلوم والهندسة معًا لخلق ابتكارات مفيدة من شأنها حقاً أن تحدث فرقًا.
إنه نوع التعاون مع التصنيع السريع للنماذج الذي يضمن سرعة التقدم. ثانيًا، هناك التقاطع الذي يتعاون فيه الشركاء ذوو الخبرة في ميادين مختلفة لحل حاجة سريرية محددة. على سبيل المثال، جمعت شركة Philips مجموعة هائلة من المعارف في مجال التصوير بالأشعة على مدى 100 سنة تقريبًا. وهي حاليًا في شراكة مع المؤسسات السريرية ومنظمات الإدارة الصحية وشركات الأدوية الرائدة من أجل تطوير مقاربة ستستخدم مجموعة من عوامل الخطر وواصمات التصوير بالأشعة والواصمات الحيوية في الدم للتنبؤ بمخاطر السكتة الدماغية والنوبات القلبية. وهناك "تقاطعات" الشراكة بين القطاعين العام والخاص التي تُعتبر ضرورية لتسريع عملية اعتماد ابتكارات الرعاية الصحية المصممة خصيصًا لتلائم الظروف المحلية والبنى التحتية ونماذج الأعمال؛ على سبيل المثال، عند تطوير خدمات الرعاية الصحية للنساء في القرى النائية في الهند، كان تجهيز سيارة بجهاز التصوير بالأشعة للثدي وغيرها من معدات التشخيص هو الجزء السهل. أما الصعوبة الكبيرة فكانت في تطوير نظام مستدام لضمان تدريب مقدمي الرعاية المحليين ونقل البيانات والصور إلى المستشفيات للتحليل في الوقت الحقيقي. لتوفير هذا الأمر، دخلت Philips في شراكة مع المنظمات غير الحكومية ووكالات الرعاية الصحية الحكومية المحلية والمستشفيات العريقة.
وأخيراً، يشمل التصنيع السريع للنماذج وضع فرضية أولية حول كيفية التوصّل إلى نتائج سريرية أو قيمة اقتصادية أفضل، ثم إجراء التجارب لتأكيدها أو دحضها، مع الاستعداد لمراجعة المقاربة باستمرار. ومن الواضح أنه يجب أخذ الحيطة لتلبية متطلبات التحقيقات السريرية ولضمان عدم انحدار مستويات العناية بالمرضى أثناء القيام بذلك.
تأخذ شركة Philips على عاتقها مبادرة التصنيع السريع للنماذج مع موفري الرعاية الصحية الرائدين للمساعدة على خفض تكلفة الرعاية التي يقدمونها من دون المساس بالنتائج. أصبح هذا الأمر ممكنًا عبر استخدام الخدمات الصحية عن بُعد الموجودة في كل مكان ومراقبة الأنظمة المدعومة بواسطة الأدوات المسيّرة ذاتيًا وتنسيق الرعاية، وذلك لتقليل الحاجة إلى التنقّل بين المستشفى والمنزل.
إن التعاون الفعال أمر ضروري لإنشاء أقصر الطرق للوصول إلى الرعاية الأكثر ملائمة. بالتركيز على التقاطعات الرئيسية، يمكننا أن نبتكر منتجات تواكب وتيرة التحديات العالمية الحالية، وأن نحدّ من التكاليف أثناء ذلك.

متى يُتوقع أن يتخطى عدد كبار السن لأول مرة عدد الأطفال؟

2047. يتُوقع أن يكون هناك 390 مليون شخص يبلغون من العمر 80 عامًا أو أكثر بحلول العام 2050، أي أكثر بثلاث مرات من الرقم الحالي. Citation: United Nations World Population Aging 2013